Search

قُمْرَة

مدونة الطيران والنقل الجوي

معرض فانبرا للطيران.. هل ينتهي أكبر إحتكار تجاري دولي؟

معرض فانبرا للطيران.. هل ينتهي أكبر إحتكار تجاري دولي؟

يعتبر معرض فانبرا للطيران أحد أهم معارض الطيران التجاري الدولية، ويأخذ قطاع النقل الجوي التجاري حيزاً واهتماماً كبيراً في المعرض.

deals-value
قيمة صفقات الطائرات التجارية في معرض فارنبرا ٢٠١٦ بحسب المصنّع

جاءت نتائج النسخة الحالية لمعرض (فانبرا) للطيران في المملكة المتحدة أفضل من توقعات أكثر المتفائلين، خصوصاً أنها تتزامن مع فترة تباطؤ للاقتصاد العالمي وكذلك نتائج تصويت خروج بريطانيا – الدولة المستضيفة – من الاتحاد الأوروبي، حيث بلغت قيمة صفقات طائرات الركاب التجارية ٣٨.٩ مليار دولار أمريكي شملت ٧٤٢ طائرة ما بين طلبيات مؤكدة ومذكرات تفاهم وخطابات نوايا وخيارات شراء، وأود أن أنوه إلى أن (خيار الشراء) يعني حق شراء عدد معين من الطائرات بقيمة وتاريخ متفق عليه ملزم للشركة المصنعة، ولشركة الطيران حق إلغاء هذا الخيار حسب حاجتها، وعادة ما تلجأ شركات الطيران إلى مثل هذا الخيار على الطلبيات طويلة المدى والتي لم تتضح بعد ملامح وإتجاهات السوق في تلك الفترة.

سوف أستعرض أهم الأرقام معرض (فانبرا ٢٠١٦) لقطاع الطيران التجاري، وأستخلص منها بعض الاتجاهات لسوق الطيران العالمي.

الطلبيات حسب فئة المشتري

total
طلبيات المعرض حسب فئة المشتري

أشعلت شركات الطيران الإقتصادي معرض فانبرا للطيران بعد تسجيلها لطلبيات كبيرة، وكان لمنطقة شرق آسيا أو كما تسمى في قطاع الأعمال بالطيران (منطقة آسيا-الباسيفيك) حضور كبير، ولا عجب في ذلك، فالطلب على السفر جواً في نمو مستمر، وبحسب آخر الدراسات الاستشرافية لكبار مصنعي الطائرات بالعالم – ايرباص وبوينج- فإن(منطقة آسيا-الباسيفيك) ستكون بحاج إلى ما يقارب (١٥٠٠٠) طائرة جديدة لمواكبة النمو وتلبية احتياجات سوق السفر خلال العشرين عاماً القادمة، وبالمقابل فإن سجلات شركات الطيران التقليدية ممتلئة بالطلبيات التي تمت خلال الخمس سنوات الماضية.

ونلاحظ أن ثاني أكبر مشتري للطائرات في معرض فانبرا هي شركات تأجير الطائرات، وهذا يقودنا إلى توضيح مفهوم خاطئ لدى الكثير من الأشخاص حول مفهوم الطائرات المستأجرة الذي أصبح اليوم أحد أعمدة نمو واستمرارية صناعة النقل الجوي، فشركات الطيران تحتاج إلى الوصول لطائرات حديثة أكثر كفاءة تمكنها من تقديم الخدمة المرضية لعملائها وبنفس الوقت تحقق الفائدة التجارية، وقد نتفاجأ أن ما يقارب (٤٠٪) من طائرات شركات الطيران في العالم مستأجرة عن طريق شركات متخصصة في تأجير الطائرات التي أصبحت اليوم من أكبر المشترين للطائرات الجديدة.

أكبر الزبائن

top-five-customers
أكبر خمسة زبائن للطائرات التجارية خلال معرض فارنبرا ٢٠١٦

استطاعت ايرباص الظفر بعقود مع(٤) من أكبر (٥) شركات طيران وقعت صفقات خلال المعرض، فشركة (ايرايشيا) سجلت طلبية مؤكدة لـ١٠٠ طائرة ايرباص(٣٢١نيو) بسعة مقعديه (٢٤٠) راكب، هذه الطلبية ترفع عدد الطائرات التي تعاقدت عليها (ايرايشيا) إلى (٥٧٥) طائرة استلمت منها (١٧٠) طائرة حتى الآن، وأيضاً وقعت الشركة على خيار شراء (١٠٠) طائرة أخرى، أما شركة الطيران الاقتصادي الهندية (قو اير) فوقعت مذكرة تفاهم لشراء (٧٢) طائرة ايرباص (٣٢٠ نيو) تستلمها ما بين (٢٠٢٠- ٢٠٢٥) لتضاعف بذلك عدد الطائرات التي تشغلها من نوع ايرباص.

أما شركة (سينيرجي ايروسبيس) وهي الشركة الأم لخطوط (افيانكا) البرازيلية فقد أكدت طلبيتها لـ٦٢ طائرة ايرباص (٣٢٠ نيو) بعد أن وقعت مذكرة تفاهم لشرائها في معرض باريس الماضي، وأكدت شركة تأجير الطائرات الصينية طلبيتها لـ٦٠ طائرة إقليمية من صنع (كوماك) الصينية أيضاً اي آر جي (٢١-٧٠٠) وسوف تقوم بتأجيرها على شركة (فريدمان باسيفيك) لتشغيلها في سوق الطيران الإندونيسي، وأخيراً وقعت مجموعة (جرمانيا) لشراء (٢٥) طائرة ايرباص (٣٢٠ نيو) ، وتقوم (جرمانيا) بتشغيل اسطول من طائرات (٣١٩) و(٣٢١) في أوروبا وشمال أفريقيا والشرق الأوسط.

الطلبيات بحسب فئة الطائرات

share-by-type-of-ac
طلبيات المعرض حسب فئة الطائرة

تشير الدراسات الاستشرافية إلى أن حاجة السوق الطيران العالمي من الطائرات خلال العقدين القادمين إلى أكثر من (٢٣٥٠٠) طائرة بممر واحد داخل مقصورة أو ما يعرف بطائرات البدن الضيق، أو ما يعادل أكثر من (٧١٪) من الاحتياج العالمي للطائرات ، وحجم الطلبيات في معرض (فانبرا) بحسب فئة الطائرات جاءت متسقة مع التوقعات واستحوذت على النصيب الأكبر من الطلبيات بـ ٥٤٠ طائرة أو (٧٢.٧٪) من عدد الطائرات في صفقات المعرض، تلتها الطائرات الإقليمية والتي تكون سعتها المقعدية أقل من(٩٠) راكب ، وعادة ما تستخدم هذه الطائرات في الرحلات الداخلية والوجهات الأقل كثافة، ثم طائرات الركاب النفاثة ذات الممرين داخل مقصور الركاب أو ما يعرف بطائرات البدن العريض بـ٤٤ طائرة وأخيراً الطائرات ذات المحركات المروحية بـ ٢٣ طائرة.

طائرات البدن الضيق وطائرات البدن العريض

اكتسحت ايرباص فئة البدن الضيق بـ٧٢٪ من عدد الطلبيات أو(٣٩٠ ) طائرة لطرازها الأنجح (٣٢٠)، مقابل (١٥٠ ) طائرة لبوينج التي تزداد الفجوة بينها وبين منافستها في هذه الفئة. في حين أن بوينج تفرض هيمنتها وتفوقها على طائرات البدن العريض والمسافات الطويلة بـ٦٦٪ من الطلبيات أو(٢٩) طائرة بدن عريض، مقابل(١٥) طائرة من هذه الفئة لايرباص.

narrow-body
طلبيات طائرة البدن الضيق
wide-body
طلبيات طائرات البدن العريض

 

الطائرات الإقليمية والمروحية

يحتاج العالم أكثر من (٢٣٠٠ ) طائرة من هذه الفئة قصيرة المدى والتي تقل سعتها المقعدية عن(٩٠) مقعد في هذا القطاع من سوق الطائرات الذي لا يوجد فيه احتكار كما هو حال احتكار ايرباص وبوينج لسوق الطائرات الأكبر حجماً، لذلك ترد أسماء تجارية تختلف عما اعتاد عليه المسافرين، فشركة (كوماك) الصينية لصناعة الطائرات استحوذت على(٦٦٪ ) من الطلبيات تلتها شركة (امبراير) البرازيلية بـ١٩٪ ثم ميتسوبيشي اليابانية بـ ١٥٪.

turpoprop
طلبيات الطائرات ذات المحركات المروحية
regional
طلبيات الطائرات الإقليمية النفاثة

ايرباص تواجه الإنتاجية.. وبوينج تواجه المبيعات..

أقفل معرض فانبرا أبوابه مع أرقام اعتدناها مؤخراً على سماعها فيها يخص ايرباص وبوينج، فالأولى تتفوق بالمبيعات والأخيرة بالقدرة الإنتاجية على صناعة الطائرات، فخلال (٢٠١٥) استطاعت ايرباص توقيع صفقات لبيع (١٠٨٠) طائرة من مختلف الطرازات، فيما تمكنت بوينج من بيع (٧٦٨) طائرة فقط، وفي المقابل سلمت ايرباص (٦٤٥) طائرة جديدة لعملائها وهي تمثل قدرتها على إنتاج الطائرات خلال العام، فيما استطاعت بوينج من تسليم (٧٦٢) طائرة جديدة لعملائها. ويجد التنويه هنا أن التسليم السنوي للطائرات تكون لطلبيات قديمة بمتوسط ٥-٧ سنوات. ايرباص الأوروبية تبيع بمعدل يفوق قدرتها الإنتاجية، فيما منافستها الأمريكية تنتج بمعدل يفوق قدرتها على البيع في الوقت الحالي.

وقد صرح الرئيس التنفيذي لايرباص (فابريس بريجييه) على هامش معرض فانبرا للطيران أن ايرباص قد تدفع بعض الغرامات لعملائها بسبب التأخير في تسليم طائرتها الأحدث (٣٥٠)، فيما لم تتلق طائرة بوينج (٧٣٧ ماكس ٩) أي طلبية خلال المعرض، في الوقت حصلت مكافئتها من ايرباص على صفقة لـ١٠٠ طائرة، وأيضاً لم تتلق طائرة بوينج الأنجح (٧٧٧) أي طلبية في المعرض وهي التي تواجه تناقصاً في الطلب عليها مع قرب إطلاق النسخة الأحدث منها، ويتطلب بيع (٤٠) طائرة من هذا الطراز على الأقل سنوياً للإبقاء على خط انتاجها حتى دخول(٧٧٧اكس) الخدمة في ٢٠٢٠م.

التحديات التي تواجه قطبي صناعة الطائرات قد تكون الباب باباً لدخول المترقبين (امبراير) البرازيلية و(سخوي) الروسية و(كوماك) الصينية و(بومباردييه) الكندية، لكسر أكبر إحتكار ثنائي دولي تجاري منذ منتصف التسعينات الميلادية.

 

ايرباص وبوينج.. ويستمر الصراع..

a_vs_b

تعيش صناعة النقل الجويالصعبةفترة انتعاش نادرة” مع تراجع اسعار النفط الذي يشتق منه وقود الطائرات “كيروسين طيران” وارتفاع الطلب على السفر جواً، وحسّنت عدداً من بيوت التصنيف الائتماني النظرة المستقبلية للصناعة إلى إيجابية، فيما تضاربت آراء المحللين عن تأثير ذلك على قرار شركات الطيران في شراء طائرات جديدة من عدمه.

في خضم هذه الجلبة، ينشغل أكبر مصنّعَيْن للطائرات في العالم في “صراعهم” الذي لا يتوقف، وتنافسهم الذي لا يخلو من المفاجئات تارة والضربات تحت الحزام تارة أخرى، للتربع على عرش صناعة الطائرات بالعالم والتي تقدر قيمتها بـ ٤،٩ تريليون دولار تقريباً خلال العقدين القادمين، مستخدمين أفضل طرق التسويق التقليدية و”السياسية”، كـ”المنشار” اذا ارتفعت اسعار الوقود عزفوا على وتر حاجة الشركات لطائرات جديدة أكثر كفاءة في استهلاك الوقود، ومع انخفاض اسعار الوقود يتغير اللحن إلى أنه بسبب الانخفاض ستتوفر فوائض مالية لشركات الطيران وبالتالي ستشتري طائرات جديدة لتتميز بخدماتها المقدمة لعملائها!.

استعرضنا العام الماضي تنافس ايرباص وبوينج خلال ٢٠١٣ تحت عنوان “صراع السماء.. ايرباص وبوينج” ونكمل هذا العام استعراض نتائج اكبر منافسة تجارية دولية خلال عام ٢٠١٤، فما عليك عزيزي القارئ إلا اختيار مقعدك المناسب والاستمتاع برحلتنا.

عام ٢٠١٤ كان عام استثنائياً لإيرباص وبوينج مع استمرار تحقيقهم لأرقام غير مسبوقة في التصنيع والمبيعات.

قامت ايرباص بتسليم أول طائرة من طرازها الأحدث A350XWB لأول عملائها “الخطوط القطرية”، وكذلك قامت بوينج بتسليم أول طائرة من طرازها الأحدث B787-9 لـ “الخطوط النيوزيلندية”. أما في جانب طائرات البدن الضيق، نجحت ايرباص في أول رحلة لطرازها المحسنA320neoالمزودة بمحركات جديدة من طراز “برات آند ويتني بي دبليو ١١٠٠ جي” الاقتصادية في استهلاك الوقود، في الوقت الذي اقتربت فيه بوينج من عرض طرازها المحسن والمنافس اللدودB737MAXلوسائل الإعلام، وهي خطوة مهمة في مشروع أي طائرة جديدة.

مرة أخرى.. ايرباص تربح في المبيعات، وبوينج تربح في التسليمات

هناك معياريين رئيسيين لتحديد تفوق أحد الصانعين على الآخر، الأول: الطلبات الجديدة للطائرات وتمثل التفوق بالمبيعات، الثاني: تسليم طائرات جديدة لعملاء ودخولها للخدمة الفعلية في اسواق النقل الجوي العالمية وتمثل التفوق في الإنتاج.

تكراراً لما حدث العام الماضي، العملاقين اتفقا على تقاسم “الكعكة”، ايرباص تتفوق في المبيعات وبوينج تستمر في التفوق في الإنتاج.

بعد إعلان بوينج نتائجها للعام ٢٠١٤ وتحقيقها ارقاماً قياسية عند صافي طلبيات ١٤٣٢ طائرة جديدة محطمة رقمها التاريخي عام ٢٠٠٧ الذي بلغ ١٣٥٥ طائرة بدأت مظاهر الاحتفال في سياتل بعودة العملاق الأمريكي للعرش بشكل مطلق، خاصة أن سجلات ايرباص بنهاية شهر نوفمبر تشير إلى تفوق بوينج بأكثر من ٤٠٠ طلبية، ما يعني أنه يجب على ايرباص الحصول على أكثر من ٤٠٠ طلبية خلال شهر واحد وهو ما استبعده كثير من المحللين رغم تسرب الأخبار عن تكتم ايرباص على الطلبيات ليكون صداها مدوياً وقت الإعلان.

بالفعل مع موعد المؤتمر الإعلامي السنوي والذي تعلن فيها ايرباص نتائجها خلال العام أعلنت عن تفوقها على بوينج في صافي الطلبيات بـ ١٤٥٦ طائرة جديدة وتلقيها ٤٦٧ طلبية جديدة خلال شهر ديسمبر فقط!.

من جانب التسليمات والتي تعكس القدرة الإنتاجية للطائرات، تفوقت فيها بوينج للعام الثالث على التوالي بعد نجاحها في تسليم ٧٢٣ طائرة جديدة دخلت الخدمة الفعلية في أسواق النقل الجوي العالمي وحلت ايرباص ثانياً بعد تسليم ٦٢٩ طائرة جديدة لعملائها، وكلا الرقمين يعدان قياسيان في تاريخ الشركتين ما يعكس جهودهما لمواكبة الطلب العالمي المتنامي من جهة، وقطع الطريق على أي منافس جديد مع اقتراب دخول طائرة بومباردييه للخدمة وجهود روسيا الحثيثة لتسويق طائرتها سوبر جت، وسباق الصين مع الزمن لإتمام مشروع طائرتها الجديدة كوماك سي ٩١٩.

2014_orders_deliveries

ايرباص تتفوق في طائرات البدن الضيق.. بوينج تسيطر على البدن العريض

منذ دخول طائرة ايرباص ٣٢٠ الخدمة تغيرت قواعد اللعبة في سوق الطائرات ضيقة البدن ذات السعة المقعدية بأكثر من ١٦٠ مقعد، أثبتت ٣٢٠ كفائتها مقارنة بمثيلتها الأمريكية ٧٣٧ والتي تأخرت بوينج كثيراً في تطويرها.

يتواصل هذا التفوق لمصلحة ايرباص من خلال حصولها على ١٣٢١ طلبية جديدة لطرازها الأنجح خلال ٢٠١٤ وقامت بتسليم ٤٩٠ طائرة جديدة لعملائها، فيما حصلت بوينج على ١١٠٤ طلبية جديدة وقامت بتسليم ٤٨٥ طائرة لعملائها حول العالم.

أما سوق الطائرات عريضة البدن، فهو ما تتفوق فيه بوينج بلا منازع، لما توفره طائرات من كفاءة واعتمادية وهو ما يُسيل لعاب كبرى شركات الطيران حول العالم ويتضح ذلك من خلال تلقي بوينج ٣٢٨ طلبية جديدة لطائراتها عريضة البدن ونجاحها في تسليم ٢١٩ طائرة لعملائها حول العالم، مقابل ١٣٥ طلبية لطائرات ايرباص عريضة البدن وتسليم ١٠٩ طائرات فقط لعملائها من شركات الطيران.

خلال العقد القادم وقبل دخول طائرة بوينج ٧٧٧ اكس الى الخدمة، قد تنجح ايرباص في تقليل الفجوة مع بوينج في سوق طائرات البدن العريض بعد دخول طائرتها أي ٣٥٠ اكس دبليو بي وإثبات نجاحها وكفاءتها.

تستمر المعاناة في سوق الطائرات العملاقة رغم المؤشرات الواضحة للحاجة لهذا الحجم من الطائرات في المستقبل لاستيعاب الأعداد المتزايدة من المسافرين جواً في ضل محدودية سعة المطارات والأجواء، ولا زال مصنعي الطائرات يراهنون على انتعاش السوق مجدداً في المستقبل. خلال ٢٠١٤ لم يتلقى أي من الصانعين أي طلبات للطائرات العملاقة فيما سلمت ايرباص ٣٠ طائرة جديدة من طراز أي ٣٨٠ مقابل ١٩ طائرة من طراز ٧٤٧-٨ سلمتها بوينج لعملائها عدد كبير منها مخصص للشحن.

2014_orders_by_type

2014_deliveries_by_type

عقد من المنافسة

إلقاء نظرة على العشرة أعوام الماضي تعطي تصوراً أوضح عن حجم المنافسة بين الغريمين من جهة ونمو الطلب على الطائرات لمواكبة نمو الطلب على السفر جواً حول العالم، وحسب الدراسات الأخير لإيرباص تتوقع أن يحتاج العالم لـ ٣١٣٥٨ طائرة جديدة العقدين القادمين تقدر قيمتها بـ ٤،٦ تريليون دولار، فيما تتوقع بوينج أن يحتاج العالم لـ ٣٦٧٧٠ طائرة جديدة لنفس الفترة تقدر قيمتها بـ ٥،٢ تريليون دولار.

خلال العقد الماضي تلقت ايرباص ١٠٠١٩ طلبية لطائراتها بمختلف طرازاتها وسلمت ٥١٣٣ طائرة جديدة تجوب أجواء العالم مع مختلف شركات النقل الجوي، فيما تلقت بوينج خلال نفس الفترة ٩٥٨٨ طائرة وسلمت ٤٨٩٦ طائرة جديدة لشركات الطيران حول العالم، ومن المؤكد أنك عزيزي القارئ كنت على متن أحدها يوماً ما.

10yrs_orders

10yrs_deliveries

وصلت واياكم لنهاية رحلتنا في بعض من تفاصيل أكبر منافسة تجارية دولية بالتاريخ، أرجو أن أكون وفقت في الطرح..

متمنياً لكم رحلات آمنة وإقامة سعيدة حيثما كانت وجهتكم.

الثلاثة الكبار

الثلاثة الكبار..

250513F.Foreign-Airline-Car

لطالما كان الغرب قبلة المسافرين الأولى خلال القرن الماضي، ولعقود تعاقبت كانت بوصلة صناعة النقل الجوي لا تفارق أمريكا وأوروبا حين يكون الحديث عن شركات النقل الكبرى، حتى جاءت الألفية الحادية والعشرون تحمل معها نسمات من الشرق ما لبثت أن تحولت لرياح شرقية غيرت ملامح الصناعة الثابتة وعبثت بأرقامها.

استشرافات الإتحاد الدولي للنقل الجوي “اياتا” لحركة المسافرين العالمية تقول بميل كفة الشرق بحلول العام 2030 عندما تتخطى الصين الولايات المتحدة كأكبر أسواق الطيران بالعالم (856 مليون مسافر) وتتراجع الأخيرة في المركز الثاني، وسحب الهند البساط من التاج البريطاني كثالث أكبر أسواق الطيران بالعالم.

هذا التغيير في مناخ الصناعة رصدته التقارير من الغرب بتوتر، واستشرفت منه الأصوات الشرقية التفاؤل، والدليل على ذلك أن هذا الموضوع كان محور النقاش في الجمعية العمومية السنوية السابعة والأربعين للاتحاد العربي للنقل الجوي التي عقدت مؤخراً في دبي، والتي بدأها الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم بكلمات مفعمة بالتفاؤل عن الدور المتنامي لصناعة الطيران في اقتصادات الدول التي استشعرت اهميته واستثمرت في بنيته التحتية، واستعرض مفتخراً تأثير هذا النمو على الصعيد العالمي ومساهمته في إعادة رسم مراكز القوى على خارطة صناعة النقل الجوي العالمي، وكيف أصبحت الناقلات الخليجية تحت مجهر الناقلات العالمية الرئيسية ومحط انظار صناع السياسات وصناعة السفر والشركات الكبيرة والمنظمات التجارية، أما المثير للجدل السيد أكبر الباكر هاجم شركات الطيران الأوربية التي لا تتوقف عن الشكوى من خطر منافسة شركات الطيران الثلاثة في الخليج – في إشارة للقطرية والاماراتية والاتحاد- واعتبر أن الشركات الأوروبية غير فعّالة وتتمتع بسياسات حماية من الاتحاد الأوروبي، جيمس هوجن الغربي المستشرق – هو الآخر وفي مناسبة سابقة أمام نادي الطيران الأوروبي أكد على سلبية السياسات الحمائية للناقلات الجوية وأنها تحرم الإقتصادات من فوائد هائلة تأتي من تحرير الأسواق في محاولة لفتح أبواب موصدة لناقلته التي تعد من اسرع شركات الطيران نمواً بالعالم.

وكعادة الغرب في عدم تقبل أي نجاح عربي، لا تتوقف شركات الطيران العالمية – والتي كانت تسيطر على أسواق النقل الجوي في العالم حتى وقت قريب من مهاجمة الشركات الخليجية الثلاثة – الاماراتية والقطرية والاتحاد – واتهامها بتلقي دعم وتسهيلات من حكوماتها، الأمر الذي لم تستطع إثباته عن طريق المحاكم الدولية، في محاولة لإعاقة تقدم الناقلات الخليجية عن الهيمنة على سوق الطيران العالمي، لكن واثق الخطوة يمشي ملكا وباتت الناقلات الثلاثة تشكل خطراً على أعرق شركات النقل الجوي في أوروبا والولايات المتحدة.

حدة النقاش وازدواجية أصابع الاعجاب والاتهام في موضوع كهذا ليست بمستغربة، فصناعة النقل الجوي لاعب رئيسي محوري في تشكيل الاقتصاد تساهم بـ 2.4 تريليون دولار في الاقتصاد العالمي، وتنقل ما قيمته 35٪ من حجم التجارة العالمية، وينفق المستهلكون 1٪ من الناتج الإجمالي العالمي على النقل الجوي، كما تساهم الصناعة في توظيف 58.1 مليون موظف حول العالم، ولو كانت الصناعة دولة لحلت في المركز الحادي والعشرين بين دول العالم من حيث الناتج المحلي الإجمالي بـ660 مليار دولار عام 2013، وسيلامس الترليون دولار في العام 2026م.

لنتحدث قليلا عن بعض الوجوه ذات الملامح الشرقية التي كسرت الاحتكار الغربي

استراتيجيات..

تسعى طيران الإمارات لتسيير رحلات يومية إلى جميع الأسواق العالمية، وأن يتمكن المسافر من الوصول من أي مكان إلى أي مكان في العالم من خلال محطة توقف واحدةدبي، فطيران الإمارات هي شركة الطيران الوحيدة في العالم التي تعتمد على الطائرات عريضة البدن وطويلة المدى، وأكبر مشغل بالعالم لطراز بوينج   777وأيضاً أكبر مشغل لأكبر طائرة ركاب العالم ايرباص 380، وتمارس الإماراتية الضغوط على أكبر صناع الطائرات بالعالم “بوينج وايرباص” لإنتاج طائرات قادرة على التحليق لمسافات اطول دون الحاجة للتزود بالوقود لتحقيق استراتيجيتها، كما فعلت مع مشروع طائرة بوينج 777 اكس الجديدة المتوقع دخولها للخدمة في نهاية هذا العقد وتمارس حالياً مع الصانعة الأوروبية لإنتاج نسخة مطورة من أي 380.  تعتمد طيران الإمارات على عقد شراكات ثنائية مع عدة شركات حول العالم لتضيف بعض الوجهات لا تستطيع الوصول إليها، أو ما يسمى بالمشاركة بالرمز وهو اتفاق بين شركات الطيران يمكنها من تسيير رحلات جوية مشتركة، ويمكن للمسافرين من اتمام حجوزاتهم والسفر عن طريق أي شركة يشملها هذا الاتفاق، ويصل عدد شراكات الناقلة إلى 15 شراكة مع مختلف الخطوط الجوية في مختلف قارات العالم.

الخطوط القطرية تقدم نفسها على أنها الخيار الأرقى للسفر، من خلال اسطولها الحديث ووجهاتها المنتقاة وخدماتها الفريدة للمسافرين، وهذا ما تعمل على ايصاله من خلال سياسة تسويقية ضخمة، تحرص من خلالها على انتقاء المناسبات المهمة والتواجد القوي فيها، مثل أول ظهور لطائرة من طراز “دريملاينر” بألوان الخطوط القطرية في معرض فانبره للطيران في بريطانيا رغم أنها ليست المشغل الأول لها، وكذلك تسجيل نفسها أول مشغل لطائرة ايرباص الجديدة أي 350 المفترض تسليمها نهاية ديسمبر. كما تعتمد عدة شراكات بالرمز إلى جانب إنضمامها إلى تحالف عالم واحد والمصنف كأفضل تحالف شركات طيران بالعالم حسب تصنيف “سكاي تراكس” لعام 2014.

أما الاتحاد للطيران فأعتبره النموذج الأذكى من بين “الثلاثة الكبار”، فهي تعتمد على استراتيجية مختلفة تماماً تتميز بسمتين رئيسيتين إضافة إلى تطوير نموذج الأعمال الأساسي للناقلة، الأولى – عقد عدد كبير من الشراكات الثنائية مع شركات طيران حول العالم لتعزيز حضورها في الأسواق العالمية وجذب مزيداً من المسافرين لمركزها الرئيسي في أبوظبي، حيث يصل عدد شراكاتها بالرمز  الى 33 اتفاقية شراكة بالرمز، أما السمة الثانية – استثمارها في شراء حصص ملكية في عدة شركات حول العالم، لتحقق من ورائها عدة مكاسب سواء عوائد مالية على الإستثمار، أو الحصول على حقوق هبوط في مطارات جديدة أو جذب مزيداً من المسافرين للناقلة الرئيسية، وحققت ما يزيد على 227 مليون درهم عوائداً من إستثمار التملك خلال 2013 فقط وبزيادة 48٪ عن عوائد 2012 من تملكها حصصاً في “اير برلين” و”اير سيشل” و”اير لينجوس” و”فيرجن استراليا” و”جيت ايرويز” و”اير صربيا” و”داروين ايرلاينز”، وأضافت مؤخراً الناقل الوطني الإيطالي “اليطاليا” إلى قائمة تملكها.

مستقبل..

يبدوا أن هذه الشركات ترى أبعد مما يرى الآخرون، وتقرأ مستقبل صناعة النقل الجوي جيداً، مستفيدة من سياسة حكوماتها التي استشعرت أهمية الطيران في دعم الاقتصادات الوطنية، وسنوات من التأسيس الصحيح لبنية تحتية تعزز أركان صناعة النقل الجوي الثلاثة بشكل متناسق (التشريعات، العنصر البشري، التقنية).

تمتلك طيران الإمارات اليوم اسطولاً مكوناً من 240 طائرة جميعها من ذوات البدن العريض والمدى الطويل، ولديها طلبيات لـ280 طائرة جديدة تتسلمها خلال الخمسة عشر عاماً القادمة ليصل اسطولها الى 400 طائرة بحلول 2030م، ويتوقع أن يصل على ركابها إلى 50 مليون مسافر بنهاية السنة المالية الحالية، وأن يتخطى 70 مليون مسافر بحلول العام 2020 الذي تستضيف فيه دبي معرض اكسبو العالمي. كما تحتفل طيران الإمارات خلال ديسمبر المقبل بإفتتاح المبنى الجديد لجامعة الإمارات التابعة لها والتي تم تحويلها من اكاديمية الى جامعه هذا العام، وستمد الجامعة الناقلة وصناعة الطيران في الإمارات بالكوادر المؤهلة القادرة على دعم مسيرة الإنجاز والتفوق.

الخطوط القطرية واسطولها المكون من 124 طائرة، استطاعت نقل 17 مليون راكب تقريبا خلال 2013، ولايزال التحدي أمامها كبيراً، فدولة قطر خلال العقد القادم مقبلة على استضافة عدة مناسبات رياضية عالمية سترفع عدد الزوار لها بشكل كبير مثل بطولة العالم لكرة اليد 2015، وبطولة العالم للجمباز 2018، وبطولة العالم لألعاب القوى 2019، وكأس القارات لكرة القدم 2021، وكأس العالم لكرة القدم 2022، ما يعني فرصة نمو كبير للناقلة القطرية التي تعي ذلك جيداً وتبذل بسخاء لتحقيق أهدافها، ويتضح جزء منه من خلال طلبات لأكثر من 340 طائرة جديدة تتسلمها خلال الخمسة عشر عاماً القادمة.

أما الاتحاد للطيران التي فازت مؤخراً بلقب “شركة طيران العام” ضمن جوائز التميز في قطاع النقل الجوي 2014 من مركز آسيا والمحيط الهادي للطيران عن نموذج أعمالها الفريد، تعمل بشكل متوازي بين نموذجها المستحدث والنمو المتواصل لناقلتها الرئيسية، فرغم حداثة عمرها في الصناعة، يبلغ اسطول الاتحاد 102 طائرة وتسير رحلات منتظمة إلى 96 وجهة حول العالم، وفي جعبتها طلبيات لـ 215 طائرة تتسلمها خلال الخمسة عشر عاماً القادمة.

مركز التوازن يتحرك شرقاً..

حركة مركز التوازن الإقتصادي العالمي ١٩٧١-٢٠٣١ - كابا
حركة مركز التوازن الإقتصادي العالمي ١٩٧١-٢٠٣١ – كابا

طوال القرن الماضي هيمنت الأسواق الغربية على الحصة الأكبر من سوق النقل الجوي العالم بقيادة الولايات المتحدة التي تستحوذ على 26٪ من حجم سوق النقل الجوي العالمي، واوروبا 27٪.

لكن يبدو أن ذلك سيتغير، فمعدل النمو في الأسواق الناشئة اليوم يفوق معدلات النمو في الأسواق الأكثر نضجاً، ما يعني أنه خلال العقدين القادمين كما تظهر دراسات وتحليلات مستقبل سوق النقل الجوي العالمي – ستتضاعف أعداد المسافرين في الأسواق الناشئة في الشرق، بقيادة منطقة آسيا والمحيط الهادي والتي تستحوذ على 31٪ من سوق النقل الجوي العالمي حالياً ومنطقة الشرق الأوسط 9٪ ويتحرك معها ما يسمى بـ “مركز التوازن” لصناعة النقل الجوي العالمي، ويقصد بها النقطة التي تتساوى فيها الحصة السوقية من صناعة النقل الجوي للمنطقة الواقعة شرقها مع الحصة السوقية من الصناعة للمنطقة الواقعة غربها.

الناقلات الخليجية تراقب هذا التحرك عن كثب وترسم سياسات دقيقة للظفر بالحصة السوقية الأكبر من بين الناقلات العالمية، مستفيدةً من موقعها الإستراتيجي الذي يقع على بعد 8 ساعات من ثلثي سكان العالم اليوم.

تساؤل..

لا تستطيع استراتيجية شركات طيران وحدها أن تحقق كل ذلك، إن لم تكن تعمل ضمن منصة تمكنها من تنفيذ خططها وتحقيق أهدافها، الأمر يتخطى إلى إستراتيجية وطنية تكاملية تقودها الحكومة بالشراكة مع القطاع الخاص، نابعة من استشعار الأهمية الإقتصادية لصناعة الطيران ودورها في دفع عجلة التنمية والإقتصاد الوطني.

أين نحن من كل ذلك؟

أكبر 20 شركة صناعة طيران بالعالم

أكبر 20 شركة صناعة طيران بالعالم..

Untitled-2

لو طرحنا الأسئلة الثلاثة التالية على مجموعة من الأشخاص:

ماهي أكبر شركات صناعة الهواتف المحمولة بالعالم؟

لاستطاعوا ذكر عدد لا بأس به من كبرى شركات صناعة الهواتف المحمولة بالعالم، فمن منّا لا يعرف أبل أو سامسونج أو إل إجي أو غيرها من شركات صناعة الأجهزة التي لا تفارق أيدينا من اليقظة حتى المنام.

ماهي أكبر شركات صناعة السيارات بالعالم؟

لأتت الإجابة في الغالب بدون تفكير، فحتى من لا يملك سيارة يملك معلومة لا بأس بها عنها وعن مصنعيها وأنواعها وطرازاتها.

لكن، لو كان السؤال ماهي أكبر خمسة شركات صناعة الطيران حول العالم؟

في الغالب لن يتمكنوا من ذلك وهذا متوقع من غير المتخصص أو المهتم بالطيران، بحكم محدودية المعلومات عن الصناعة، ربما باستثناء ايرباص وبوينج.

كشفت مجلة “فلايت انترناشيونال” المتخصصة بالطيران وبالفضاء عن تقريرها السنوي للأداء المالي لأكبر 100 شركة صناعة طيران بالعالم لعام 2013 ، والذي لم يخلوا من التنافس الشرس بين الغريمين “ايرباص” الأوروبية و “بوينج” الأمريكية، في حين تربعت فيه الأخيرة على عرش أكبر شركات صناعة الطيران بالعالم بدعم من صناعاتها العسكرية والتي شكلت الفارق في عائدات الشركة مقارنة بالمنافسين وحققت 86.6 مليار دولار، في حين حقق اقرب منافسيها “ايرباص” إجمالي عائدات 78.7 مليار دولار ، بينما بقي التنافس على أشده بين الغريمين الوحيدين “بوينج وايرباص” في قطاع الطائرات المدنية التجارية بتفوق الأولى بـ 200 مليون دولار فقط  (أقل من قيمة طائرة بوينج الأحدث 787 دريملاينر).

اقرأ: صراع السماء.. ايرباص وبوينح

“ايرباص” قامت بإعادة هيكلة مجموعتها 2014-2013 بهدف تنشيط قطاع الصناعات العسكرية والذي تراجعت عوائده بـ3.8٪ عند 13.9 مليار دولار، وقامت بدمج وحدتين استراتيجيتين في الصناعات العسكرية “استريوم” المتخصصة في صناعة الفضاء و”كاسيديان” المتخصصة في الصناعات الدفاعية، وجمعتها في وحدة واحدة اطلقت عليها: ايرباص للصناعات الدفاعية والفضاء، فيما عملت “بوينج” على زيادة عائداتها من قطاع الصناعات العسكرية بـ 1.8٪ الى 28.2 مليار دولار رغم قيود الإنفاق العسكري للحكومة الأمريكية.

“توم اندرز” الرئيس التنفيذي لمجموعة ايرباص دعا الحكومات الأوروبية – خاصة المانيا وفرنسا – لدعم وحدة الصناعات العسكرية والدفاعية في مجموعة ايرباص للحفاظ على قاعدة صناعية قادرة على إمداد جيوشها بالمعدات الحديثة.

سنتعرف على قائمة أكبر 20 شركة صناعة طيران بالعالم 2014 والتي اكتسحتها شركات الطيران الأمريكية، حسب تقرير مجلة “فلايت انترناشيونال” المتخصصة بالطيران والفضاء لأكبر 100 شركة صناعة طيران بالعالم:

١- بوينج

الدولة: الولايات المتحدة، مجموع العوائد: 86.6 مليار دولار (+6%)، الأرباح:  6.56 مليار دولار (+4.3%)، هامش الربح: 7.6%، الموقع الإلكتروني: Boeing.com

٢- ايرباص

الدولة: فرنسا وألمانيا وأسبانيا وبريطانيا، مجموع العوائد: 78.7 مليار دولار (+4.9%)، الأرباح:  3.53مليار دولار (+24.1%)، هامش الربح: 4.5%، الموقع الإلكتروني:Airbus.com

٣- لوكهيد مارتن

الدولة: الولايات المتحدة ، مجموع العوائد:  45.4 مليار دولار (-3.9%)، الأرباح: 4.51 مليار دولار (+1.6%)، هامش الربح: 9.9.%، الموقع الإلكتروني:lockheedmartin.com 

٤- يونايتد تيكنولوجيز

الدولة: الولايات المتحدة، مجموع العوائد:  33.1 مليار دولار (+13.8%)، الأرباح: 4.49 مليار دولار (+38.3%)، هامش الربح: 13.6%، الموقع الإلكتروني: utc.com

٥- نورثروب جرومان

الدولة: الولايات المتحدة، مجموع العوائد: 24.7 مليار دولار (-2.2%) ، الأرباح: 3.12 مليار دولار (-0.2%)، هامش الربح: 12.7%، الموقع الإلكتروني:northropgrumman.com

٦- ريثيون

الدولة:  الولايات المتحدة ، مجموع العوائد: 23.7 مليار دولار (-2.9%) ، الأرباح: 2.94 مليار دولار (-1.7%)، هامش الربح: 12.4%، الموقع الإلكتروني: raytheon.com

٧- جي إي أفييشن

الدولة: الولايات المتحدة، مجموع العوائد: 21.9 مليار دولار (+9.9%)، الأرباح: 4.35 مليار دولار (+16%)، هامش الربح: 19.8%، الموقع الإلكتروني: geaviation.com

٨- فينميكانيكا

الدولة: ايطاليا، مجموع العوائد: 19.4 مليار دولار (-4.3%)، الأرباح: 61 مليون دولار (-91%)، هامش الربح: 0.3%، الموقع الإلكتروني: finmeccanica.com

٩- سافران

الدولة: فرنسا، مجموع العوائد: 17.5 مليار دولار (+9.8%)، الأرباح: 2.41 مليار دولار (+27.4%)، هامش الربح: 13.8%، الموقع الإلكتروني: safran-group.com

١٠- رولس رويس

الدولة: بريطانيا، مجموع العوائد: 14.5 مليار دولار (+4.4%)، الأرباح: 2.01 مليار دولار (+12.7%)، هامش الربح: 13.9%، الموقع الإلكتروني: rolls-royce.com

١١- هونيويل

الدولة: الولايات المتحدة، مجموع العوائد: 12.5 مليار دولار (-0.5%)، الأرباح: 2.34 مليار دولار (+4.1%)، هامش الربح: 19.8%، الموقع الإلكتروني: honeywell.com

١٢- بي أي إي سستمز

الدولة: بريطانيا، مجموع العوائد: 10.6 مليار دولار (+6.2)، الأرباح: غير متوفرة، هامش الربح: غير متوفر، الموقع الإلكتروني: baesystems.com

١٣- إل-3 كوميونيكيشن

الدولة: الولايات المتحدة، مجموع العوائد: 10.2 مليار دولار (-13.0%)، الأرباح: 1.17 مليار دولار (-7.8%)، هامش الربح: 11.5%، الموقع الإلكتروني: l-3com.com

١٤- جنيرال دايناميكس

الدولة: الولايات المتحدة، مجموع العوائد: 10.0 (+10.8%)، الأرباح: غير متوفرة ، هامش الربح: غير متوفر ، الموقع الإلكتروني: generaldynamics.com

١٥- بومباردييه

الدولة: كندا، مجموع العوائد: 9.4 مليار دولار (+8.8%)، الأرباح: 418 مليون دولار (+7.7%)، هامش الربح: 4.5%، الموقع الإلكتروني: bombardier.com

١٦- تيكسترون

الدولة: الولايات المتحدة، مجموع العوائد: 8.96 مليار دولار (-1.8%)، الأرباح: 762 مليون دولار (-21.2%)، هامش الربح: 7.5%، الموقع الإلكتروني: textron.com

١٧- ميتسوبيشي

الدولة: اليابان، مجموع العوائد:  6.86 مليار دولار (+37.8)، الأرباح: 482 مليون دولار (+61.5%)، هامش الربح: 7.0%، الموقع الإلكتروني: mhi-global.com

١٨- بريسيجن كاستبارتس

الدولة: الولايات المتحدة، مجموع العوائد: 6.56 مليار دولار (+19.8%)، الأرباح: غير متوفر، هامش الربح: غير متوفر، الموقع الإلكتروني: precast.com

١٩- إمبراير

الدولة: البرازيل، مجموع العوائد:  6.24 مليار دولار (+1.1%)، الأرباح: 731 مليون دولار (+16.6%)، هامش الربح: 11.4%، الموقع الإلكتروني: embraer.com

٢٠- داسولت أفييشن

الدولة: فرنسا، مجموع العوائد: 6.10 مليار دولار (+16.5)، الأرباح: 661 مليون دولار (-9.0)، هامش الربح: 10.8%، الموقع الإلكتروني: dassault-aviation.com

أطول ١٠ رحلات طيران بدون توقف..

أطول ١٠ رحلات طيران بدون توقف..

josullivan.59

حلقت أول رحلة طيران بالتاريخ لمدة ١٢ ثانية قطعت فيها مسافة ٤٠ متر فقط، وهي مسافة أقصر من عرض جناح طائرة الركاب الأكبر اليوم ـ A380 ـ البالغ 80 متراً. منذ ذلك الحين، شهد الطيران والطائرات ثورات متتالية، وسباقات متلاحقة لتحقيق أرقام وإنجازات جديدة، خدمت البشرية وغيرت شكل العالم.

في السابق كان أجدادنا يقضون الأيام والأشهر للتنقل من مكان إلى آخر، ويتكبدون من العناء والتعب ما يجعلك تعدل عن فكرة السفر بمعايير اليوم الذي أصبح العالم فيه قرية صغيرة، فالطائرات قادرة على التحليق بسرعة أكبر ومسافة أطول، غيرت فيها وحدة قياس المسافة إلي وقت، فيقال كم تبعد جدة عن الرياض وتكون الإجابة ساعة ونصف!.

رحلتنا اليوم نحلق فيها في سماء رحلات الطيران الأطول، نستكشف تفاصيلها ومسافاتها ومددها، فما عليك عزيزي القارئ إلا اختيار مقعدك المناسبة والاستمتاع بالرحلة.

١٠- نيوارك هونج كونج على متن خطوط يونايتد الأمريكية

9

برحلة يومية مسائية بين مطاري نيوارك ليبرتي في ولاية نيوجيرسي الأمريكية وهونج كونج على متن طائرة بوينج B777-200ER خطوط يونايتد الأمريكية تسجل اسمها في قائمة أطول رحلات الطيران في رحلة تستغرق ١٥ ساعة و٥٠ دقيقة تقطع فيها مسافة ٨٠٦٥ ميل (١٢٩٨٠ كلم).

٩– نيوارك هونج كونج على متن خطوط كاثي باسيفيك

9

تسير خطوط كاثي باسيفيك رحلة يومياً بين مطاري نيوارك ليبرتي في ولاية نيوجيرسي الأمريكية وهونج كونج على متن طائرة بوينج B777-300ER في رحلة تستغرق ١٥ ساعة و٥٠ دقيقة تقطع فيها مسافة ٨٠٦٥ ميل (١٢٩٨٠ كلم).

٨– دبي سان فرانسيسكو على متن طيران الإمارات

8

برحلة يومياً، تحل EK225 بين مطاري دبي الدولي وسان فرانسيسكو على طائرة ايرباص العملاقة A380 ضمن أطول رحلات الطيران بالعالم وتستغرق ١٥ ساعة و٥٠ دقيقة تقطع فيها مسافة ٨١٠٣ ميل (١٣٠٤١ كلم).

٧– نيويورك هونج كونج على متن خطوط كاثي باسيفيك

7

بثلاث رحلات يومياً، تسير خطوط كاثي باسيفيك احدى اطول الرحلات بالعالم بين مطاري جون كنيدي بنيويورك إلى مطار هونج كونج على متن طائرتها من طراز بوينج B777-300ER برحلة تستغرق ١٥ ساعة و٥٥ دقيقة تقطع فيها مسافة ٨٠٧٢ ميل (١٢٩٩٠ كلم).

٦- دبي – هيوستن على متن طيران الإمارات

6

زادت طيران الإمارات حصتها السوقية لخط دبي هيوستن بـ٩٤٪ بعد اعتمادها طائرتها العملاقة A380 والتي احتفلت مؤخراً باستلامها الطائرة رقم 53 من هذا الطراز كأكبر مشغل لها، برحلة يومية تستغرق ١٦ ساعة و٢٠ دقيقة تقطع فيها مسافة ٨١٦٨ ميل (١٣١٤٤ كلم).

٥- جوهانسبرغ – اتلانتا على متن خطوط دلتا

5

سوق الطيران الداخلي في الولايات المتحدة هو أكبر أسواق العالم، لذلك لا تحرص كثيراً شركات الطيران الأمريكية تسيير الرحلات الدولية بعيدة المدى، لكن خطوط دلتا الأمريكية تسجل نفسها في قائمة أطول الرحلات الجوية في العالم في رحلة بين العاصمة التجارية لجمهورية جنوب افريقيا وأكثر مطارات العالم ازدحاما “هارتسفيلد جاكسون” على متن طائرة بوينج B777-200LR برحلة ستغرق ١٦ ساعة و ٢٠ دقيقة تقطع فيها مسافة ٨٤٣٩ ميل (١٣٥٨٢ كلم).

٤- دبي – لوس انجليس على متن طيران الإمارات

4

تهدف طيران الإمارات إلى أن يكون العالم متاحة عبر محطة توقف واحدة دبي – لذا يتكرر ذكرها في قائمة الرحلات الجوية الأطول بالعالم، وتعد رحلتها بين دبي لوس انجليس على متن طائرة الركاب الأكبر في تاريخ الطيران المدني من أطول الرحلات التي تسيرها الناقلة، حيث تستغرق ١٦ ساعة و٢٠ دقيقة تقطع فيها مسافة ٨٣٣٩ ميل (١٣٤٢٠ كلم)

٣- لوس انجليس ابوظبي على متن طيران الإتحاد

3

تربط طيران الاتحاد المتجددة شواطئ العاصمة الإماراتية أبوظبي بشواطئ لوس انجليس الساحرة برحلة يومياً على متن طائرتها بوينج B777-200LR تستغرق ١٦ ساعة و٢٠ دقيقة تقطع فيها مسافة ٨٣٩٠ ميل (١٣٥٠٢ كلم).

٢– دالاس هونج كونج على متن أميريكان ايرلاينز

2

تحتل الرحلة اليومية لـ أميريكان ايرلاينز على متن طائرتها من طراز بوينج B777-300ER المركز الثاني ضمن قائمة المشغلين لأطول رحلات الطيران بالعالم برحلتها بين مطاري دالاس فورت ورث الدولي ومطار هونج كونج الدولي، تستغرق الرحلة ١٦ ساعة و٥٠ دقيقة تقطع فيها مسافة ٨١٢٣ ميل (١٣٠٧٢ كلم).

١- جدة – لوس انجليس على متن الخطوط السعودية

1

منذ اطلاق أول رحلة لها على هذا الخط في ٣١ مارس ٢٠١٤، تسجل الخطوط السعودية اسمها على قمة أطول الرحلات الجوية بالعالم بثلاث رحلات اسبوعياً بطائرتها الأحدث B777-300ER من عروس البحر الأحمر “جدة” إلى عروس الساحل الغربي للولايات المتحدة “لوس انجليس” تستغرق ١٦ و٥٥ دقيقة تقطع فيها مسافة ٨٣٣٢ ميل (١٣٤٠٩ كلم)

معيار المسافة..

إذا ما اعتبرنا الطريقة التقليدية – المسافة هي المعيار في احتساب طول الرحلات الجوية فإن الترتيب سيتغير، وكفاءة الرحلات الجوية تقاس بقطع مسافات أطول بوقت أقل، من خلال اختيار أفضل الممرات الجوية التي تحقق ذلك حسب سرعة واتجاه الرياح ، وسيكون الترتيب على النحو التالي:

١٠- نيوارك هونج كونج، على متن خطوط كاثي باسيفيك وخطوط يونايتد، المسافة ٨٠٦٥ ميل (١٢٨٩٠ كلم).

٩- نيويورك جون كينيدي هونج كونج، على متن خطوط كاثي باسيفيك، المسافة ٨٠٧٢ ميل (١٢٩٩٠ كلم).

٨- دبي سان فرانسيسكو، على متن طيران الإمارات، المسافة ٨١٠٣ ميل (١٣٠٤١ كلم).

٧- دالاس فوت ورث هونج كونج، على متن خطوط أميريكان، المسافة ٨١٢٣ ميل (١٣٠٧٢ كلم).

٦- دبي هيوستن، على متن طيران الإمارات، المسافة ٨١٦٨ ميل (١٣١٤٤ كلم).

٥- جدة لوس انجيليس، على متن الخطوط السعودية، المسافة ٨٣٣٢ ميل (١٣٤٠٩ كلم).

٤- دبي لوس انجيليس، على متن طيران الإمارات، المسافة ٨٣٣٩ ميل (١٣٤٢٠ كلم).

٣- أبوظبي لوس انجيليس، على متن طيران الإتحاد، المسافة ٨٣٩٠ ميل (١٣٥٠٢ كلم).

٢- جوهانسبرغ اتلانتا، على متن خطوط ديلتا، المسافة ٨٤٣٩ ميل (١٣٥٨٢ كلم).

١- دالاس فورت ورث سيدني، على متن خطوط كانتاس الأسترالية، المسافة ٨٥٧٨ ميل (١٣٨٠٤ كلم.

واقع الطيران اليوم هو مصداق للمقولة الشهيرة ” العبرة ليست في تواضع البدايات، بل بحجم الطموحات”، وخير دليل على القدرة البشرية وحجم التطورات، فمن ثواني وأمتار معدودة إلى سباق مع الزمن في ساعات محدودة، بل إن التحليق بالطائرة عبر “خط التاريخ الدولي” من الغرب إلى الشرق فيه كسر  للقواعد والمسلمات، فيمكن الإقلاع اليوم والوصول أمس! ولعلنا نخصص له تدوينة مستقلة نتعرف فيها على الكثير من الحقائق المذهلة عنه.

وصلنا إلى نهاية رحلتنا، فأهلاً وسهلاً بكم في مدينتكم، حيث تبلغ درجة الحرارة الخارجية ٢٥ درجة، آملاً صحبتكم قريباً برحلة جديدة.

للاطلاع على آخر الرحلات والعروض تفضلوا بزيارة مدونتي:

https://sul320.wordpress.com/

والسلام عليكم.

واجبات والتزامات المسافرين بالطائرة..

واجبات والتزامات المسافرين بالطائرة..

C--Users-Marcus-Pictures-passenger%20rightsدعوت أحد الأصدقاء البعيدين عن مجال الطيران لمرافقتي إلى معرض دبي للطيران قبل سنوات، وعادة ما أحرص على اصطحاب أشخاص لا علاقة لهم بالطيران في معظم المناسبات الجوية التي أحضرها، صديقي هذا يقوم بكل شيء بالوقت “بدل الضائع”، ويريد أن يحصل على كل شيء، ويعتبره حق من حقوقه!

قمت بعمل ترتيبات السفر من حجز تذاكر السفر والفنادق ودخول المعرض والمواصلات، طبعاً صديقي سلطان” مثل كثير من الناس يعتقد أن الطيار هو “جوكر” شركات الطيران، يقود الطائرة، ويشرف على حجوزات الركاب، ويهدي التذاكر المجانية، ويحدد الوجهات التي تطير لها شركات الطيران، وعدد الرحلات اليومية والأسبوعية، وإذا لزم الأمر يستطيع زيادة سعة الطائرة ليسافر عليها جميع أقرباءه!.

موعد المغادرة الساعة الخامسة مساءً من الرياض إلى دبي، أحرص دائماً أن أتواجد قبل موعد أي رحلة بساعتين على الأقل، العزيز “سلطان” متوقع أننا سنصل المطار قبل إقلاع الطائرة بخمسة عشر دقيقة، وفي استقبالنا المدير المناوب وطاقم الفترة تعرفون مسافر مع كابتن ليزفونا إلى بوابة المغادرة ويستأذنوا منا لإقلاع الرحلة!، بعد شد وجذب مع “سلطان” وصلنا إلي المطار قبل موعد الإقلاع بساعة فقط، كنت استعجله من مواقف السيارات في مطار الرياض بعد نصف ساعة من البحث عن موقف وحتى أتممنا إجراءات الصعود إلى الطائرة، وسط نظرات استغراب من “سلطان” ولسان حاله يقول “هذا وانت كابتن“!

العلاقة بين المسافر وشركات الطيران هي علاقة عقدية ملزمة للطرفين، والتزامات كل طرف تعتبر حقوقاً للطرف الآخر.

أسهب الكتاب كثيراً في الكتابة عن حقوق المسافرين وواجبات شركات الطيران، وهو أمر مهم ويستحق الإسهاب، لكن حديثي اليوم من الجهة المقابلة، وهو أمر لا يقل أهمية عن حقوق المسافرين، والإخلال به يعد اخلالاً بالالتزامات العقدية وبالتالي ضياع حقوق المسافرين، ومن واقع عملي اليومي اصادف حالات كثيرة تفقد حقوقها أثناء السفر بسبب عدم التزامها بواجباتها وهي بسيطة.

واجبات المسافرين..

اليوم سأسلط الضوء على أهم التزامات وواجبات المسافرين تجاه شركات الطيران، فبالنسبة للمسافر وهو طرف في عقد النقل الجوي “تذكرة السفر” تقع على عاتقه عدة التزامات ومن بين أهم هذه الالتزامات:

١- دفع الأجرة.

يلتزم المسافر بدفع أجرة النقل قبل تنفيذ عملية النقل، فعقد النقل الجوي هو من عقود المعاوضة، ويتم تحديد هذه الأجرة إما عن طريق جهات محددة من قبل الدول على قطاع الرحلات الداخلية، أو عن طريق الاتحاد الدولي للنقل الجوي “اياتا” على قطاع النقل الرحلات الدولية ويطلق عليها “تعريفة النقل الجوي”، وتشمل سعر التذكرة وما يتضمنه من ضرائب ورسوم ونفقات تفرضها السلطات الحكومية على النقل الجوي.

٢- الحضور في الوقت والمكان المحددين للسفر.

فحصول المسافر على تذكرة السفر تعني علمه والتزامه بالحضور في الوقت والمكان المحددين بتذكرة السفر، فإن تأخر عن الحضور في الوقت المحدد وأدى ذلك إلى فوات فرصة السفر فيسقط عنه حق طلب التعويض، فالناقل الجوي لا يتحمل أي مسؤولية اتجاهه ومن واجبه مغادرة الرحلة دون انتظار الراكب المتأخر لأن مصلحة الجماعة فوق مصلحة الفرد، وهذا ما أكدته المحكمة العليا لولاية نيوجيرسي في قضية خطوط “بان آم” والتي جاء في حكمها (أن المصلحة الجماعية في بدء الرحلة الجوية في موعدها أولى بالاهتمام من مصلحة راكب متأخر).

مثال:

تحدد  بعض شركة الطيران موعد إغلاق بوابة الصعود بـ ١٥ دقيقة قبل موعد المغادرة أو أكثر، فحتى لو حصل المسافر على بطاقة الصعود ولم يحضر عن البوابة قبل ١٥ دقيقة من موعد المغادرة يفقد حقة بالسفر وشركة الطيران غير مجبرة على تأخير الرحلة لانتظاره، ويفقد حقه بالمطالبة بالتعويض ايضاً.

٣- الالتزام بالإجراءات التي تطلبها الجهات الحكومية في المطار.

على المسافر أن يتبع كافة الإجراءات والمتطلبات للجهات الحكومية في المطارات، كإبراز الهوية في الرحلات الداخلية وجواز السفر في الرحلات الدولية، والحصول على التأشيرات اللازمة لدخول الدول، واحترام أي تفتيش أمني وجمركي وصحي وأي إجراءات حكومية أخرى.

٤- إتباع تعليمات الناقل الجوي.

يلتزم المسافر باتباع التعليمات التي يحددها الناقل الجوي لتجنب وقوع أي ضرر، مثل حظر نوع معين من الملابس والالتزام بالأدب على متن الطائرة كأن لا يكون الراكب في حالة سكر اذا كانت شركة الطيران تمنع ذلك أو اصدار اصوات مزعجة أو مضايقة المسافرين.

وهذه الالتزامات إن تحقق الإخلال بها من قبل المسافر بالطائرة فإن الناقل الجوي يعفى من المسؤولية العقدية إذا ثبت أن الضرر يعود إلى خطأ من المسافر نفسه.

المسؤولية الأكبر..

مهما كان قدر المسؤولية الملقاة على عاتق المسافر، فإن الالتزامات التي يرتبها عقد النقل الجوي “تذكرة السفر” على الناقل “شركة الطيران” هي الأكثر أهمية في نظام المسؤولية المدنية للناقل الجوي.

وعلى الرغم مما سبق فمعرفة واجبات والتزامات المسافر وحدها لا تكفي رغم أهميتها، بل يتوجب على المسافر معرفة حقوقه والتزامات الناقل الجوي تجاهه والتعويضات المستحقة عند إخفاق الناقل الجوي بالوفاء بها والمطالبة بالتعويض مع التزامه بواجباته، فمعظم حقوق المسافرين تضيع بسبب عدم مطالبتهم بداعي استحالة التعويض!

وهنا أدعوكم للاطلاع على اللائحة التنفيذية لحماية المستهلك، وهي ايضاً الباب السابع من اللوائح الاقتصادية للطيران المدني السعودي:

اللائحة التنفيذية لحماية المستهلك

أتمنى لكم سفراً سعيداً، وحقوقاً محفوظة..

فوبيا السماء.. عناوين مخيفة وإحصاءات آمنة!

فوبيا السماء.. عناوين مخيفة وإحصاءات آمنة!

GTY_fear_of_flying_lpl_131004_16x9_992

في أحد الرحلات من جدة إلى الرياض الأسبوع الماضي، وبعد اكتمال صعود الركاب إلى الطائرة، وأوشكنا على إغلاق باب الطائرة للمغادرة، وإذا بجرس باب قمرة قيادة الطائرة يرن، فنظرت عبر الكاميرا وإذا بقائد المضيفين يريد الدخول، دخل وقال “كابتن لدينا مشكلة، أحد الركاب وهو شاب عشريني يريد النزول بسبب إحساسه بضيق بالصدر، ويظهر عليه الخوف والارتباك!، طلبت منه أن يسأل الراكب هل يعاني من مشاكل صحية أو مجرد خوف من الطائرة للتأكد ومحاولة مساعدته للتغلب على خوفه، ما أن بادره قائد المضيفين بالسؤال حتى دخل بنوبة من البكاء واتجه إلى باب الطائرة ويردد “اريد النزول، اريد النزول”.

في دراسة أجراهابرنامج فيرجن أتلنتيك للطيران بدون خوف” أظهرت أن نسبة المصابين بنوع من أنواع “رهاب الطيران” يمثلون ما بين ٢٠٪ و ٣٣٪ بحسب موقعهم الجغرافي حول العالم، وأظهرت أيضاً أنه من النادر أن يصاب الشخص بـ “رهاب الطيران” فقط، فعادة ما يكون واحداً من عدة مخاوف يعاني من الشخص بنفس الوقت، كالخوف من المرتفعات أو الخوف من الأماكن المغلقة أو الخوف من الموت – سواءً بالطائرة أو غيرها -.

الرهاب

يقول علماء النفس أن أعراض الخوف أو القلق عند المصابين بها واحدة، بغض النظر عن سبب هذا الخوف أو هذا القلق، فأعراض الخوف من “الحشرات” مثلاً هي نفسها أعراض الخوف من “الطيران”، فالمصابين بها يشتركون بنفس الأعراض وردّات الفعل، لكن عادة ما يحاط الخوف من “الطيران” باهتمام أكبر من المجتمع، كون الطائرة وسيلة نقل رئيسية يصعب تفاديها في العصر الحديث، وقد يكون هذا سبباً في تفاقمه وانتقاله من شخص لآخر.

لماذا يخاف البعض، بينما البعض الآخر مستمتعون؟

الخوف من الطيران هو نوع بسيط من الرهاب لكنه له عوامل معقده وأسباب كثيرة تقود إليه وتتسبب بتفاقمه.

لماذا البعض فقط يخافون من الذهاب إلى طبيب الأسنان بينما لا يفعل الآخرون؟

لماذا البعض مبادرون، ويتحملون مخاطر إقامة مشاريع جديدة، بينما البعض الآخر لا؟

لماذا البعض مغامرون، ركوب الأمواج أو القز المظلي أو حتى الألعاب الخطيرة في المدن الترفيهية، بينما الآخرون لا؟

في الحقيقة أننا نقيم المخاطر التي تواجهنا بطرق مختلفة، فالطريقة التي أعيش بها حياتي قد تكون مختلفة تماماً عن الطريقة التي تعيش بها حياتك، أرى أشياءً من وجهة نظري وتقييمي أنها خطرة جداً ولا يمكن أن أقوم بها، بينما قد لا تتردد أنت بالقيام بها لأنها من وجهة نظرك لا تشكل أي خطورة، مثل ما قام به الشاب السعودي الذي أنقذ امرأة من الغرق بعد أن قام بسحبها من السيارة قبل أن تجرفها مياه السيول الهادرة ، فيما أكتفى آخرون بالفرجة أو التصوير!

لماذا نشعر بالخوف؟

منح الله سبحانه وتعالى – عقولنا قدرة فائقة على التعرف على المخاطر وتقييمها، نابعة من غريزة البقاء على الحياة والتي لا يتفوق عليها إلا غريزة الأمومة عند النساء، فهذه الغريزة البقاء على الحياة – هي من يدفعك للركض بدون تفكير عندما تقترب منك سيارة وأنت تقطع الطريق، وهي نفسها السبب بالمراوغة الشهيرة للرئيس الأمريكي السابق “جورج دبليو بوش” في حادثة الحذاء بالعراق، هذه الغريزة تعمل بشكل متواصل وآلي تبين عظمة الخالق وقدرات الإنسان اللامحدودة.

الخوف بهذا المفهوم هو أمر إيجابي، وعندما يتعلق الأمر بالخوف من الطيران، فهو أمر منطقي ومقبول للوهلة الأولي، فنحن لم نخلق لنطير لذلك من الطبيعي أن نخشى ركوب الطائرة في البداية، فالطائرة عبارة عن أطنان من الألمنيوم تحلق بارتفاعات شاهقة لا يستطيع الإنسان التنفس فيها، ومحتجز في أسطوانة أبوابها موصدة، تنقلنا بسرعة عالية، فيما تدور أحداث كثير خلال الرحلة لا نفهمهاولانجد لها تفسير منطقي، لكن ماهو غير الطبيعي عندما نبدأ بمعرفة المزيد من عالم الطيران، ونتعرف على تدابير السلامة المبالغ فيها في بعض الأحيان، والتدريبات الدقيقة التي يخضع لها العاملون في الطيران، والقوانين المكتوبة بعناية، وجودة أنظمة الطائرات والأنظمة البديلة لها، وبعد معرفة كل ذلك نستمر بالخوف من الطيران، عندها يجب أن نسأل أنفسنا لماذا يتملكنا الخوف؟.

أسباب شائعة للخوف من الطيران..

يقول أحد مؤسسي برنامج “فيرجن اتلانتيك” للطيران بدون خوف، وجدنا أن أكثر الأسباب التي تصيب الأشخاص بالخوف من الطيران محصورة في نقاط محددة، مثل المطبات الهوائية والأماكن المغلقة والتحطم وفقدان السيطرة على الطائرة، ونستقبل آلاف الأسئلة عن هذه النقاط باستمرار، خصوصاً مع انتشار الأساطير والمفاهيم المغلوطة عن الطيران!.

البعض ينظر إلى نصف الكوب الممتلئ ويؤمن تماماً أن الطيران هو آمن وسائل النقل، بينما يرى البعض الآخر أن الطيران محفوف بالمخاطر، كلاهما محق لكنهما ليسا بنفس القدر، فالطيران آمن في المجمل مع بعض المخاطر المحتملة، مثل التنقل بالسيارة أو القطار أو السير على الأقدام، أو حتى الأكل وغيرها من الممارسات اليومية المرتبطة بحياتنا بشكل أقرب وأكثر، بل إن المخاطر المرتبطة بالطيران تقل بشكل أكبر عن وسائل التنقل الأخرى والكثير من الممارسات اليومية والتي لا نعيرها انتباها.

العلاجات المتوفرة..

لا يوجد طريقة موحدة للتغلب على “الرهاب” أو الخوف من الطيران، فالأساليب العلاجية مختلفة بقدر اختلاف النفس البشرية، فما قد ينجح مع أحد الأشخاص لا يعني نجاحة مع آخر بالضرورة.

أكثر العلاجات انتشارا حول العالم هي العلاج المعرفي السلوكي، والبرمجة اللغوية العصبية، والتنويم المغناطيسي، وعلاج حقول التفكير.

في الآونة الأخير ظهرت مجموعة من المراكز والبرامج للتغلب على “رهاب الطيران” مثل مركز الخطوط البريطانية والذي يوفر دورة مختصرة في مدينة دبي، أو برنامج فيرجن اتلانتيك وغيرها من البرامج.

لماذا لا يجب أن تخافوا من الطيران؟

قد لا تعجب البعض هذه اللغة، أو قد لا يتقبلها البعض الآخر بحجة استهلاكها وفقدانها لتأثيرها.

الطيران هو آمن وسيلة نقل، وهذه حقيقة لا يمكن إنكارها، حتى لو حاول البعض التشكيك بها من عدة جوانب، فبالإضافة لما ذكرته في تدويني السابق استمتع بالطائرة وأحذر من قدميك ؛

صناعة الطيران حالياً أقوى من أي وقت مضى، فمعايير الجودة والسلامة والدروس المستفادة من قرن من الطيران جعلت من الطائرة بعد حفظ الله آمن من أي وقت مضى، والأطقم الجوية يخضعون لاختبارات دورية للتأكد من محافظتهم على كفاءتهم، والطائرات تخضع لصيانة يومية وأسبوعية للتأكد من صلاحيتها للطيران بأعلى معايير الأمان، كما أن لكل نظام في الطائرة أكثر من نظام احتياطي يمكنه القيام بنفس مهمة النظام الرئيسي بنفس الكفاءة والأمان، وتقوم سلطات الطيران المدني بدور الرقيب على شركات الطيران، ومنظمات الطيران الدولية ايضاً تقوم بدور الرقيب على سلطات الطيران المدني للدول للتأكد من قيامها بدورها الرقابي على الوجه المطلوب.

الطيران أكبر منظومة دولية تكاملية، تعمل لهدف واحد، هي نقل المسافرين والبضائع بأعلى معايير الأمان والسلامة بعد حفظ الله، فتذكر وأنت تستقل الطائرة، ومتوكل على الله سبحانه، أنك على متن خلاصة عمل كبير ومتواصل لضمان وصولك إلى وجهتك بسلامة.

نصيحة..

فكما ذكرت أنه لا توجد طريقة موحدة لعلاج الخوف من الطيران، ومن خلال خبرتي في المجال اقدم لكم بعض النصائح آملاً أن تساعدكم في ايجاد ما يناسبكم للتغلب على الخوف:

أكثر من ذكر الله وقراءة الورد والأذكار، تعرف على تدابير السلامة ومستوى الأمان بالطائرات، أشغل نفسك بألعاب الجوال التي تتطلب تركيز أو حل المسائل الرياضية أو مشاهدة الأفلام الكوميدية أو البرامج الترفيهية ولا تفكر بما يدور حولك، لا تتحدث عن خوفك من الطيران وتجاهله تماماً، استخدم الإيحاءات الإيجابية مثل ” أنا استمتع بالرحلة” أو “الطيران آمن” وتجنب جمل النفي مثل ” أنا لا أخاف من الطيران” فالعقل الباطن لا يتعرف على أدوات النفي ويستقبلها ” أنا أخاف من الطيران”.

أخيراً..

في أي لحظة يوجد أكثر من ٥٠٠ الف مسافر على متن الطائرات حول العالم، ويتنقل بالطائرة تقريباً ٨،٥ مليون مسافر يومياً، أنظر إلى النصف الممتلئ من الكأس وتجاهل ما تضخمه وسائل الإعلام، وهل تعتقد إن رؤساء التحرير سيعجبون بعبارة ” بفضل الله سافر اليوم ٨،٥ مليون مسافر بالطائرة دون حوادث”؟

بوينج 787 دريملاينر تثير المزيد من المخاوف حول السلامة

IMG_1831.JPG

توصلت وحدة تحقيقات الجزيرة إلى ما يلي:

– عمال بشركة بوينغ تساورهم الشكوك حول عملية إنتاج الطائرة

– ثبوت تعاطي بعض العمال للمخدرات

– عمال بوينغ يقولون إنهم لن يسافروا على متن الطائرة 787

– استمرار المخاوف بعد حريق بطاريات الطائرة

كشف تحقيق الجزيرة الذي استغرق إعداده عامًا كاملًا عن التوصل لأدلة تثير مخاوف جديدة حول مستوى السلامة على متن الطائرة الجديدة “دريم لاينر” من صناعة شركة بوينغ.

أحلام متحطمة: البوينغ 787، فيلم وثائقي من إنتاج وحدة تحقيقات الجزيرة، كشف عن مخاوف العمال بشأن سلامة الطائرة “دريم لاينر”.

في يناير من العام الماضي تعرضت الطائرة بوينغ 787 لمشاكل جراء تعطل اثنتين من البطاريات مما أدى إلى وقف جميع الطائرات من هذا الطراز في جميع أنحاء العالم.

ومع ذلك، يقول بعض موظفي شركة بوينغ إن الطائرة بها مشاكل جمة وليست البطاريات فحسب.

حصلت وحدة تحقيقات الجزيرة على مذكرة توضح أنه عام 2010 قامت بوينغ بتغيير معايير الجودة الخاصة بها عندما تأخر ظهور الطراز 787 لمدة عامين.

يقول مصدر المعلومات أن بوينغ “قامت بتغيير المبادئ الهندسية الأساسية لتفي بموعد التسليم”.

عند الاطلاع على المذكرة، علقت المهندسة سينثيا كول – مهندسة مخضرمة بالشركة تبلغ من العمر 32 عامًا والرئيس السابق لاتحاد مهندسي شركة بوينغ، SPEEA، بقولها:

“لا يمكن تغيير عملية الجودة من أجل الإيفاء بموعد التسليم. عليك أن تحقق الجودة ضمن الموعد المحدد.

وأضافت “إنهم يختزلون العملية الهندسية من أجل الوفاء بموعد التسليم.

لا أعرف كيف لهؤلاء الذين يكتبون هذه الأمور ويوافقون عليها ثم يوقعون عليها أن يناموا في الليل قريري العين. أنا لا أفهم ذلك. أنّى لهم فعل ذلك؟ بصفتي مهندسة أقول إنه أمر مشين.”.

يقول جون وودز –مهندس تصنيع سابق في مصنع تشارلستون بولاية ساوث كارولينا، وهو أحد مصنعي تجميع الطائرة بوينغ 787:

“لا شك أن هناك اصلاحات دون المستوى أُدخلت على الطائرة 787. يساورني القلق، فآجلًا أم عاجلًا ستحدث أعطال هيكلية في جسم الطائرة”

هذا وقد صرح مصدر للجزيرة من داخل مصنع بوينغ في ساوث كارولينا بقوله:

“إدراكي لما أعرفه يؤرّقني، ولا متنفس لي، لا متنفس لأقول أي شيء.

“على الرغم من كل هذه المشاكل التي يعرفها الجميع عن الطائرة 787، إلا أن 90 في المائة من المشاكل لا يزال طي الكتمان…مسكوت عنها. إنها أشبه بجبل جليدي”.

وقد استخدم هذا العامل –الذي تحدث للجزيرة –كاميرا خفية لتسجيل حوار دار بين عمال حول إساءة استخدام العقاقير. وقد تبين له من هذا الحوار أن هؤلاء العمال الذين ساهموا في تصنيع الطائرة لن يسافروا على متن الطائرة 787:

ب: ‘أكنتَ لتسافر على متن هذه الطائرات؟’

ج: حسنًا، إنها مريبة.

ب: مريبة؟

ج: نعم قد أفعل، إن كنتُ أتمنى الموت.’

أ: ‘لن أسافر على متن هذه الطائرة لأنني أتابع مستوى الجودة المتدني هنا.’

د: ‘نحن لا نبنيها للطيران، نحن نبنيها لبيعها. أتفهم ما أقصده؟’

هـ: ‘إنها كوكاكولا ومسكنات، وشيء آخر… يمكنك الحصول على المخدرات هنا، نعم يمكنك العثور على صنف ممتاز.’

أ. ‘لا تجرى اختبارات تعاطي المخدرات….هناك بعض العمال الذين يخرجون وقت الغداء لتدخين سيجارة بها مخدرات.’

كما أضافت سينثيا كول:

“لن أسافر على متن طائرة 787… لأنني كنت أتجنب ركوب الطائرة 787، ولكن بعد أن رأيت ذلك فبكل تأكيد لن أركب هذه الطائرة مرة أخرى.”

كما كشف تقرير الجزيرة عن استمرار مشكلة سلامة البطاريات. فقد فحص دونالد سادوواي من معهد ماساشوستس للتكنولوجيا الحل الذي طرحته بوينغ للمشكلة الأصلية وكانت النتائج التي توصل إليها كالتالي:

“لا أعتقد أن هذا حل كاف للمشكلة. فحتى في ظل وجود البطارية داخل العلبة الفولاذية وكافة وسائل التأمين، تظل جميع المواد هناك قابلة للاشتعال”.

ترفض شركة بيونغ جميع الادعاءات الواردة بالفيلم الوثائقي. وتقول:

‎1.‎ إنها واثقة من أن الحل الذي طرحته لمشكلة البطاريات يحول دون حدوث أي تلف بها.

‎2.‎ إنها تطبق نظام جودة معتمد من إدارة الطيران الفيدرالي في مصانعها التي تصنع الطائرة 787 في إيفيريت وتشارلستون.

‎3.‎ إن المذكرة تتفق تمامًا مع نظام ضمان الجودة الصارم المعمول به في شركة بيونغ وتؤكد أنها لا تصرح بشحن أجزاء لا تفي بمتطلبات الجودة.

‎4.‎ إنهم يجرون اختبارات تعاطي المخدرات تماشيًا مع سياسة الشركة والقانون المطبق.

‎5.‎ مزاعم جون وودز حول السلامة ليس لها “أي أساس”.

يقول لاري لوفتس – نائب رئيس شركة بوينغ والمدير العام لبرنامج 787:

“كلّي ثقة في جودة القوى العاملة في مصنع بوينغ في ساوث كارولاينا… إن صلاحية الطائرة للطيران وسلامتها وجودة صناعتها هو قمة أولوياتنا داخل شركة بوينغ.”

يقول صحفي قناة الجزيرة ويل جوردان، الذي سيبث فيلمه الوثائقي في 10 سبتمبر:

“بعد توقف “دريم لاينر” عن العمل، طرحنا هذا السؤال: هل مشاكل بيونغ 787 تتجاوز مشكلة البطاريات؟ هذا ما سنعرفه في هذا الفيلم الوثائقي الذي يطلعنا أيضًا على قصة تحول الشركة الأمريكية العملاقة. فبينما خطت بيونغ نحو عصر التصنيع الحديث، فقد غيرت الطريقة التي تعمل بها. يكشف هذا الفيلم الوثائقي نتائج هذا التحول.”

سوف يُبث الفيلم الوثائقي أحلام متحطمة: البوينغ 787 على الإنترنت بدءًا من الأربعاء 10 سبتمبر على الموقع AlJazeera.com/Boeing787 كما سيذاع على قناة الجزيرة الإنجليزية في هذه الأوقات:

الأربعاء 10 سبتمبر 2000 بتوقيت جرينتش

الخميس 11 سبتمبر 0100 و1200 بتوقيت جرينتش

الجمعة 12 سبتمبر 0600 بتوقيت جرينتش

السبت 13 سبتمبر 2000 بتوقيت جرينتش

الأحد 14 سبتمبر 0100 بتوقيت جرينتش

كما يذاع الفيلم على الجزيرة العربية في هذه الأوقات:

الأربعاء 10 سبتمبر 22:05 بتوقيت السعودية

الخميس 11 سبتمبر 03:05 بتوقيت السعودية

الجمعة 12 سبتمبر 14:05 بتوقيت السعودية

السبت 13 سبتمبر 10:05 بتوقيت السعودية

الأحد 14 سبتمبر 17:05 بتوقيت السعودية

المطبات الهوائية، ليست كما تبدو

لو توجهنا بالسؤال لمجموعة من المسافرين قبل صعودهم للطائرة، ما أكثر ما يؤرقكم خلال الرحلة؟
في الغالب، معظم الإجابات ستكون “المطبات الهوائية”.
ولو طلبنا منهم ذكر أسباب لذلك؟
في الغالب، معظم الإجابات ستكون خوفاً من أن تؤثر هذه المطبات على الطائرة فتسقط!.
بلغ عدد الرحلات في ٢٠١٢ مايزيد عن ٣٠ مليون رحلة، وعدد الركاب ما يقارب ٣ مليار مسافر حول العالم، وفي الولايات المتحدة فقط ومن بين أكثر من ٧٣٠ مليون مسافر في ٢٠١٢ لم يصب جرّاء المطبات الهوائية سوى ٣٣ شخصآً من بينهم ٢٨ شخص من ضمن طواقم الضيافة الجوية بالطائرات، بسبب عدم إلتزام الركاب بربط أحزمة المقاعد أثناء جلوسهم، وتجول المضيفين في الممرات لخدمة الركاب على متن الطائرة أثناء المرور في منطقة المطبات الهوائية.
ماهي المطبات الهوائية؟
حركة الرياح في طبقات الجو المختلفة تسير بشكل أفقي من إتجاه إلى آخر، ولكن لعدة أسباب سنتعرف عليها لاحقاً، قد يضطرب الهواء وتتغير حركته من حركة أفقية إلى حركة عمودية مضطربة إلى أعلى وأسفل لتشكل ما يسمى بـ “المطب الهوائي”، وبطبيعة الطائرة التي تحلق عبر الهواء عندما تمر من خلال التيارات الهوائية المضطربة تتأثر وتهتز، تماماً كما يحدث عندما تسير بسيارتك في أحد شوارع الرياض التي تكثر بها الحفر والمطبات.
turb
أسباب المطبات الهوائية
يضطرب الهواء مؤثراً على الطائرة لأحد الأسباب التالية:
١- إحتكاك الهواء بالتضاريس ( جبال، تلال، مباني المدن..الخ )
حركة الرياح هي حركة افقية بشكل عام مالم يعترضها عائق يمنعها من إكمال حركتها الأفقية فتضطرب وتغير إتجاهها محدثة ما يعرف بالمطبات الهوائية، فعلى طبقات الجو المنخفضة تتأثر الرياح السطحية بالجبال والتلال  والأودية ومباني المدن محدثتاً إضطرابات جوية تكون ملاحظة بعد الاقلاع من المطارات وأثناء الإقتراب والهبوط فيها (مطار الرياض مثالاً).
وهذه أكثر أنواع المطبات إنتشاراً وإزعاجاً للركاب وبنفس الوقت أقلها تأثيراً على الطائرة والمسافرين.
٢- إضطراب الهواء الحراري.
يحدث بسبب ارتفاع درجة الحرارة سطح الأرض، فتتكون تيارات هوائية تتحرك بشكل عمودي للإعلى أو للأسفل مسببة اضطراب الهواء. ويزداد تأثيرها في فترة الصيف وعلى طبقات الجو المنخفضة والمتوسطة حتى ١٥ الف قدم تقريباً. ويمكن ملاحظة هذا النوع بعد الاقلاع وأثناء الاقتراب من المطار للهبوط في مطارات المناطق الحارة بالصيف.
هذه المطبات هي مزعجة للمسافرين وقد تصيب البعض بما يعرف بـ “دوار الحركة” وقد يسبب “إسترجاع” لما في المعدة وهذا أقصى ما قد تتسبب به، فلا تشكل خطراً كبيراً بشكل عام.
٣- إضطراب الهواء الصافي.
سرعة الرياح تزداد مع الارتفاع على الغالب، وقد يتغير اتجاها بين الارتفاعات، فعند اختلاف سرعة الرياح أو اتجاهها أو إختلاف درجة الحرارة بشكل كبير بين ارتفاعين في طبقات الجو العليا يضطرب الهواء محدثاً مطبات هوائية في أجواء صافية غير ملبدة بالغيوم وبعيدة عن التضاريس والمباني، تختلف هذه المطبات في حدتها بين خفيفة ومتوسطة أو شديدة.
وأيضاً تأثيرها على سلامة الطائرة ليس بالامر الخطير، لكنها قد تؤثر على الركاب داخل الطائرة خاصة من لا يلتزمون بربط أحزمة المقاعد بفعل شدة المطب الهوائي، كأن يصاب بكدمات أو كسر أو ينسكب ماء حار أو قهوة حارة على أحد الركاب، وقد تتطاير أطباق الوجبات وأمتعة الركاب الغير موضوعة في مكان آمن وثابت.
٤- إضطرابات الهواء بسبب السحب.
تتشكل هذه المطبات الهوائية داخل السحب وفي المناطق المحيطة بها، بسبب الحركة العمودية للهواء داخل السحب لإختلاف الضغط الجوي داخل السحابة الواحدة.
أضرار المطبات الهوائية
كما ذكرنا أن المطبات الهوائية لا تشكل خطراً مباشراً على الطائرة، لكن بسبب حركة الطائرة واهتزازها المستمر بشكل عمودي والذي قد تختلف حدته ومدته، قدد يتضرر الركاب داخل الطائرة من سقوط على الأرض أثناء السير بالممرر أو انسكاب سائل حار أو سقوط شيء حاد او ما شابه.
 
المطبات الهوائية أمر مزعج للركاب لعدم علمهم بأسبابها وتأثيرها وإنتشار المفاهيم الخاطئة عنها، وأمر مزعج للطيارين لحرصهم على راحة الركاب.
 
لذلك تذكر دائماً ان تبقي حزام المقعد مربوطاً طوال الرحلة، وهذا ما تنصح به الخطوط الجوية في كل رحلة.
 
تمنياتي لك برحلة سعيدة.

Create a free website or blog at WordPress.com.

Up ↑

Follow

Get every new post delivered to your Inbox.

Join 35 other followers